الفيفا يجدد رفضه لقرارات الحكومة الكويتية ويتمسك بمجلس «الفهد»! Reviewed by Momizat on . أعلن الاتحاد الكويتي لكرة القدم، تلقيه خطابا من الاتحاد الدولي للعبة (فيفا)، يؤكد خلاله اعترافه بالاتحاد الكويتي للعبة برئاسة الشيخ طلال الفهد، وأنه لن يعترف بأ أعلن الاتحاد الكويتي لكرة القدم، تلقيه خطابا من الاتحاد الدولي للعبة (فيفا)، يؤكد خلاله اعترافه بالاتحاد الكويتي للعبة برئاسة الشيخ طلال الفهد، وأنه لن يعترف بأ Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » الكرة العربية » الفيفا يجدد رفضه لقرارات الحكومة الكويتية ويتمسك بمجلس «الفهد»!

الفيفا يجدد رفضه لقرارات الحكومة الكويتية ويتمسك بمجلس «الفهد»!

الفيفا يجدد رفضه لقرارات الحكومة الكويتية ويتمسك بمجلس «الفهد»!

أعلن الاتحاد الكويتي لكرة القدم، تلقيه خطابا من الاتحاد الدولي للعبة (فيفا)، يؤكد خلاله اعترافه بالاتحاد الكويتي للعبة برئاسة الشيخ طلال الفهد، وأنه لن يعترف بأي قرار تتخذه الحكومة.
ووفقًا لموقع الاتحاد الكويتي، فإن خطاب الفيفا جاء كالآتي: «حذّر الفيفا من مغبة خدش الديمقراطية في مجتمع اللعبة في الكويت، مؤكداً أنه لن يعترف إلا بالشيخ طلال الفهد وزملائه أعضاء مجلس إدارة الاتحاد الكويتي لكرة القدم المنتخب عام 2014». وقال أمين عام الاتحاد الكويتي سهو السهو: «لم يخرج خطاب الفيفا المرسل اليوم، عن المضامين الرئيسية لخطاباته السابقة، ولم يخرج عن الإطار العام المعمول به مع دول أخرى في مثل حالات التدخل الحكومي، وأكد اعترافه بنا كجهة مسؤولة عن كرة القدم في دولة الكويت». وأضاف السهو: «جاء دعم الفيفا لنا استنادا إلى الأنظمة الأساسية والأحكام القضائية في محكمة التحكيم الرياضي (كاس)، والتي حصنت مجالس الإدارة وأعضاء الجمعية العمومية». وأضاف أن كرة القدم الكويتية عانت كثيرا في السنوات التسع الأخيرة، وتعرضت لتجارب قاسية بسبب تشريعات الرياضة المخالفة لقوانين الاتحاد الدولي ونظامه الأساسي. وواصل السهو: «لم نستفد من كل تلك التجارب، لقد عزلنا دوليا في 2007 و2008 و2015، ومن الواضح أن هناك أطرافا لا تود خيرا بالكرة الكويتية». وشدد قائلا: «لقد نالوا من الأزرق وتسببوا في خروجه من تصفيات كأس العالم، وهو في طريقة للإقصاء من بطولات أخرى مثل كأس الخليج، وكأس آسيا». وقرر الفيفا قبل شهور استبعاد الكرة الكويتية من مختلف المنافسات الدولية والقارية على صعيد المنتخبات والأندية، بسبب التدخل الحكومي في شؤون كرة القدم، وهو ما يخالف المواثيق المعمول بها دوليا. وهو الأمر ذاته للجنة الأولمبية الدولية التي أيدت قرار الفيفا، والتي جعلت لاعبي الكويت يشاركون في النسخة الأخيرة من الأولمبياد تحت العلم الأولمبي.

 

عن القدس العربي

اكتب تعليق

الصعود لأعلى