المناضل المصطفى محمد مولود : ضاع حقي بين الدرك و وكيل الجمهورية

Share

84830 nفي التدوينة الماضية تحدثت عن الحادثة لكن لم أتحدث عن الإجراءات التي قمت بها لأن لم يحن وقت أنذاك .
إليكم تفاصيل الإجراءات  عندما وقعت الحادثة كانت الساعة في حدود الثانية صباحا أو تنقص قليلا ،بادرت بالإتصال بخدمة الدرك الوطني تحت الرقم 116 أكثر من عشر اتصالات دون رد !!!!!

واتجهت بعد ذلك إلى فرقة الدرك الموجدة عند العمود السادس في مقاطعة عرفات فوجدتهم نيام !!!!!! 
 

وفي طريقي إلى المنزل اوقفتني دورية أخرى من الحرس
فحكيت عليهم قصتي مع زملائهم ومن المؤسف أن ليس لديهم رصيد !!! فأخذوا هاتفي والتصلوا منه إلى الرقيب الأول المسؤول عن الدوريات في تلك المنطقة واعطوه لي في الهاتف فقدمت له شكايتي فقال لي "أوف من أخبارهم" وقطع الخط وبعد 20 دقيقة تقريبا عاودت الإتصال عليه بطلب من زميله فخاطبني بتنرفز "آن امالي كتلك اوف من أخبارهم " فقلت له مامعني ذلك أنا قدمت لك شكاية من هؤلاء العناصر ومن المفروض أن أتابعها
فقال لي "طير هوك انت عايد من ذوك نين نجبرك فم اندور انجرك بالوت وقطع الخط !!!!
المهم عدت إلى المنزل وفي الصباح عدت إلى فرقة الدرك لتي ذكرت آنفا
فاخبروني بأنها لا تعنيهم وأمروني أن أتوجه إلى فرقة أخرى من الدرك موجودة عند ملتقى طرق "Bmd" وعندما بلغتهم أمروني أن اتجه إلى فرقة الدرك الموجودة عند العمود 19 لأن الحاثة وقعت في عرفات
وبالفعل ذهبت إليهم وعندما وصلتهم كانت الساعة تشير إلى نهاية الدوام لأن ذلك اليوم كان يوم الجمعة
وعندما قدمت الشكوى إليهم امروني أن أقدم الشكوى عند الوكيل بدون أن يقدموا لي أي تسخرة طبية على الرغم من أني اتيتهم ومازالت آثار الإعتداء بادية على جسدي !!!!!.
فاستجبت لهم فورا لكن لم أتوجه إلى الوكيل لأن ذلك الوقت كما ذكرت آنفا في نهاية الدوام وقررت أن أقدم الشكوى بداية الأسبوع مع علمي بأن الدعوى لا تسقط بالتقادم
وعندما أتى يوم الإثنين أتيت إلى الوكيل فأمر بدوره فرقة الدرك أن يقوموا لي بتسخرة طبية وهو ما فعلوا بالفعل لكن كانت الآثار قد اختفت نتيجة للمماطلة وقام الطبيب بكتابة أني أعاني من آلام حادة في جسدي دون أن يقوم لي بأي فحص وكتب لي راحة 24 ساعة
وعندما اتيت يوم أمس إلى الدرك لتسليمهم التقرير الطبي تحججوا بأن قائد الفرقة ليس هنا وأن علي أن أعود غدا أي اليوم وهو مافعلت بالفعل وعند ما عدت اليوم وبعد أن انتظرت لساعات استدعاني قائد الدورية وأخبرني بأن التقرير الطبي لم يرد فيه ما مايبت الإعتداء وبالتالي عليك أن تربح الوقت ولم سلمني أي ورقة برفض الشكوى !!!!
واتجهت إلى الوكيل مباشرة فكان رده نفس رد صاحبي الأخير بل زاده قليلا "انت اتبان ياسر اخبارك عدل التبق اتعدل لعاد ليه ينفعك
 

المصطفى محمد مولود بتاريخ 10/01/2018

 

 

97236 n

Share

معلومات إضافية