حزب الاتحاد يجدد احتفائه بالزيارة التاريخية لفخامة رئيس الجمهورية ويعلق صورته في قاعة الاجتماعات بالمناسبة

قال حزب الاتحاد من أجل الجمهورية إنه " احتفاء بفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز في زيارته التاريخية لمقر الحزب قاموا بوضع صورته في قاعة الاجتماع وعند انتهاء الزيارة تمت إعادتها إلى مكتب رئيس الحزب"، وأضاف الحزب أن قاعة الاجتماعات كانت خالية من الصور بما فيها رئيسه المؤسس.

 وأضاف حزب الاتحاد من أجل الجمهورية في بيان توضيحي صدر اليوم الاثنين حول ما أثير مؤخرا في بعض وسائل الإعلام بخصوص صورة فخامة رئيس الجمهورية والتي زعم البعض أنها كانت مثبة في قاعة الاجتماعات بمقر الحزب، وأنها تم نزعها قبل  زيارة مرشح الأغلبية للرئاسيات وزير الدفاع محمد ولد الشيخ محمد أحمد.



وشدد الحزب على ضرورة توخي الصدق والتريث قبل نشر الشائعات وتقديمها على شكل أخبار.



وأشار بيان الحزب إلى أن القاعة المخصصة للقاء الصحافة كانت ملئية بصور فخامة رئيس الجمهورية، وقد أدلى المرشح بتصريحه منها

معلومات إضافية