ينظم مركز مصر للعلاقات الثقافية والتعليمية برعاية سفارة جمهورية مصر العربية احتفالية بمناسبة " ذكري تاسيس منظمة التعاون الإسلامي الصوت الجماعي للعالم الإسلامي" بقاعة غرفة التجارة و الصناعة و الزراعة

Share

يوم الخميس الموافق 28/10/2017 الساعة الحادية عشر صباحا ، سوف يفتتح سعادة السفير / ماجد نافع سفير جمهورية مصر العربية فعاليات هذه الذكري التي تهدف إلى تسليط الضوء على منظمة التعاون الاسلامي. منظمة المؤتمر الإسلامي هي منظمة أطلق عليها حديثاً اسم منظمة التعاون الإسلامي، ويرمز لها بـ (OIC)،

 وهي عبارة عن منظمة تنضم لعضويتها سبع وخمسون دولة، وتعتبر بمثابة الصوت الجماعي للعالم الإسلامي بالرغم من عدم انضمام جميع الدول الإسلامية لعضويتها. تركز هذه المنظمة جل اهتمامها على حماية مصالح المسلمين الحيوية في كافة بقاع الأرض، ويتراوح عدد المسلمين ما بين 1.3 مليار و1.5 مليار نسمة، وتعتبر هذه المنظمة عضواً دائماً في الأمم المتحدة، حيث تنضم معظم الدول المسلمة في جميع القارات لعضويتها 

 

 يعود تاريخ تأسيس هذه المنظمة إلى الخامس والعشرين من شهر أيلول عام 1969م، وذلك بعد أن وقعت حادثة حرق المسجد الأقصى في واحد وعشرين من شهر آب من نفس العام، وانتفض زعماء العالم الإسلامي وعقدوا اجتماعاً أفضى إلى تأسيس هذه المنظمة، وتم خلال هذا الاجتماع رسم المبادئ الأساسية الواجب انتهاجها للحفاظ على كرامة المسلم، وشرفه، وحمايتهما، والمتمثلة بالمسجد الأقصى، وقبة الصخرة والتي تعتبر رابطاً مشتركاً بين جميع الطوائف المسلمة، واتخذت هذه المنظمة من محافظة الرياض مقراً لها. عقدت الهيئة القائمة على منظمة التعاون الإسلامي بعد انقضاء مدة ستة أشهر على الاجتماع الأول، اجتماعاً آخر حضره وزراء الخارجية للدول الأعضاء، وكان ذلك في شهر آذار من عام 1970م، وأفضى هذا الاجتماع إلى تأسيس أمانة عامة للمنظمة حتى تتولى مسؤولية ضمان استمرارية التواصل والاتصال بين الدول الأعضاء في المنظمة وتنسيق أمور العمل. تعتبر محافظة جدة السعودية مقراً مؤقتاً إلى حين تحرير القدس من الدنس الصهيوني، لتصبح مقراً دائماً لهذه المنظمة، وفي فبراير من عام 1972م تم عقد الجلسة الثالثة لوزراء الخارجية للدول الأعضاء للمنظمة، وترتب عنه إيجاد دستور خاص بالمنظمة يدعم علاقات التعاون بين دول العالم الإسلامي وتقويتها في كافة المجالات

 

20202020

Share

معلومات إضافية