170 أرشيفي مهني تستنجد برئيس الجمهورية

Share

لايزال خريجي المكتبات والأرشيف البالغ عددهم 170 أرشيفي متخصص عن سبع دفعات يواصلون حراكهم من اجل التوظيف والحد من معاناتهم الكامنة وراء البطالة والتهميش، هذا ويطالب هؤلاء الخريجين الرئيس محمد ولد عبد العزيز و الجهات المعنية بسن مسابقة وطنية خاصة بوكلاء الأرشفة والتوثيق حتى يتسنى لهم الولوج للعمل

 وقد تقدم المحتجون اثناء وقفات سابقة نظموها امام القصر الرئاسي في انواكشوط، برسالة الى رئاسة الجمهورية تحمل إحصاءا لعدد خريجي التخصص وتوصيف دقيق لمطالبهم المحصورة أساسا في التشغيل ، واستحداث مسابقة جديدة تنعش من واقع أرشيف مؤسسات الدولة المتهالك

Share

معلومات إضافية