مؤسس بومديد الشيخ محمـد عبد الله بن آد وجمــــاعته: تـــاريخ حــافل بالعطــاء والإيثــــار

الشيخ محمد عبد الله بن آدَّ البوصادي نسبا والقادري طريقة، ولد ونشأ في بيت تقوى وورع في مطلع القرن الثالث عشر الهجري (تسعينيات القرن التاسع عشر الميلادي) في المنطقة الواقعة بين أفل وآوكار المكف وتربى تربية أقرانه في بيئته حيث التحق بالمحظرة فحفظ القرآن الكريم والمتون الفقهية المتداولة ثم اتجه إلى النفس يزكيها ويستكمل فضائلها

اِقرأ المزيد...

أكتب ليصبح العالم أنقى ولو على الورق

من " سناء شعلان"؟    امرأة تؤمن بأنّ الله الذي نفخ الرّوح فيها هو من جعل وجودها يتلخصّ في البحث عن الأجمل والأنقى،ولذلك تبحث عنه في رحلتها كلّها،وتجده حيث الخير والمحبّة والعدل والثقافة والإخاء.إنّها تكتب ليصبح العالم أنقى ولو على الورق.إنّني باختصار قلب نابض يملك قلماً.

اِقرأ المزيد...

دفالي ولد الشين : شهادتي في حق البطل الشهيد اسويدات ولد وداد

المشكلة الكبرى في كتابة الشهادات أو في كتابة المذكرات الشخصية هو تفرغها للأحداث والتفاصيل والمعاينات، وعدم القدرة على تمكنها من أدب ولغة فخمة يستحقها الذين نكتب عنهم علينا وعلى الوطن، وهذه مشكلة حقيقية أواجهها في محاولتي للكتابة أو الحديث عن الراحل الشهيد اسويدات ولد وداد رحمه الله،

اِقرأ المزيد...

الغماز يقدّم رواية"أعشقني" للشعلان في مؤتمر جامعة ماليزيا (UKM)

قدّم الباحث الأردني سيف الدين الغماز دراسة بحثيّة عن روائيّة "أعشقني" في مؤتمر طلاب الدّراسات العليا الشباب الحادي عشر المنعقد في رحاب جامعة ماليزيا الوطنية الحكومية (UKM) بمشاركة باحثين من أقسام الأدب الإنجليزيّ من جامعة لانغاوي وجامعة ماليزيا الوطنيّة والجامعة الإسلاميّة الماليزيّة.

اِقرأ المزيد...

الحب والثورة في رواية "أعشقني" للدكتورة سناء شعلان

هي رواية حب عزّ وجوده في عالمنا المعاصر، الذي أصبح فيه الإنسان مجرد آلة تسير وفق معلومات رقمية مخزنة. تقول الراوية على لسان بطلتها: إنَّ الحب هو الذي يشكل معالم وجودنا "الحب هو الكفيل بإحياء هذا الموات، وبعث الجمال في هذا الخراب الإلكترونيّ البشع، وحده القادر على خلق عالم جديد يعرف معنى نبض القلب". (الرواية. ص 64)

اِقرأ المزيد...

معلومات إضافية