الذباب الالكتروني.. النشأة والمكافحة

أصبحت ظاهرة "الذباب الإلكتروني" أو اللجان والكتائب الإلكترونية من أبلغ "سوءات" وسائل التواصل الاجتماعي في الوطن العربي خاصة بعد أن تفجرت ثورات الربيع العربي، والتي بغرض التصدي لها تفشت تلك الظاهرة على هذا النحو المزعج في محاولة بائسة من قبل نظم الحكم المستبدة

اِقرأ المزيد...

لن تخطئ عين الناظر ما شهدته بلادنا خلال العشرية الأخيرة من تحولات كبرى طالت مختلف السوح الوطنية

لقد شهدت بلادنا طفرة أمنية لم تكن ناتجة عن رياح عابرة، ولا عن حركة اعتباطية، فمنذ مجيئ النظام الحالي؛ بدأت رياح التغيير والانتعاش تهب على جسم الدولة بكافة أعضائه، ومما لا يمكن ابتداء الحديث دون الاستهلال به ماحدث على مستوى الأمن. لقد شهدت المؤسسة العسكرية قفزات نوعية إلى الأمام، تولدت من الاهتمام الخاص والعناية البكر؛

اِقرأ المزيد...

رئاسيات 2019: تغيير من أجل أن لا يكون هناك تغيير

"إن أفضل قلعة للحاكم، هي حضن قلوب شعبه"(ميكيافيلي)  يعج المشهد السياسي الموريتاني هذه الأيام بحالة ترقب وسيل من التساؤلات، تتمحور في المجمل حول: من سيكون الرئيس الموريتاني المقبل، بعد أن خفت صوت المأمورية الثالثة؟..

اِقرأ المزيد...

شعب قدره الفقر

الولي سيدي هيبهشعب عرف الفقر مبكرا و لما حل به الاستعمار وجده فقيرا، ثم ستقلت بلاده و هو فقير،و تتلات الأحكام مدنية و عسكرية و كلاهما معا و لم تزده إلا فقرا و افتقارا علىالرغم من وفرة و تنوع الخيرات التي كشفت عنها التنقيبات و البحوث الجيولوجية.. خيراتنهبت على أيدي العصابات السيباتية

 

اِقرأ المزيد...

حق الاستضافة.. لا ضمان الحصافة

صحيح أن موريتانيا تأخرت كثيرا عن استضافة قمة الإتحاد فريقي التي هي من مؤسسيه يوم كان الوحدة الإفريقية و التي تنتمي إلى قارتها قلبا و قالبا و قد أسماها ذات مرةالراحل "المختار ولد داداه" "همزة وصل" قاصدا بحنكته و وسطيةفكره و بعده عن الانحسارية في قمقم "القرون الوسطى"

اِقرأ المزيد...

نتائج مسابقة رمضان

قبل أيام قليلة كان لسان حالنا جميعا يردد: اللهم بلغنا رمضان.. كان الجميع يشتاق إلى وصوله لهذه اللحظة الزمانية؛ لقيمتها و لميزتها الخاصة في العبادة و في الحياة العامة، مرت الأيام مسرعة و ها نحن نستعد لتوديع رمضان.. كلنا يعلم أن رمضان أيام معدودة تمر و تأتي من بعدها أيام أخرى،

 

اِقرأ المزيد...

أوضاعنا الراهنة والسيناريوهات المحتملة

تعيش المنطقة العربية اليوم بداية تضعضع وانكسار للثورة المضادة، التي نعيش اليوم في موريتانيا جزءا من رذاذها، بدأ قبلها بردة فعل قائد الحرس الرئاسي على إقالته من منصبه، مرورا باستئثاره بالأخضر واليابس، وتجفيفه لكل المنابع المادية للشعب بشكل عام وللمعارضة بشكل خاص، وانتهاء بإجهازه على الصحافة وحرية التعبير، التي أضحت كابوسه الأول، بعد أن كان متجاهلا لها، بل مفاخرا ب"حريتها".

اِقرأ المزيد...

حتى لا نُضيِّع الجهد في حروب خاسرة!

ليس لي موهبة الأستاذ الفاضل في نشر 3 مقالات في أسبوع واحد، لكنني سأحوز شرف الرد على مضامين تلك الأجزاء الثلاثة من عنوانه "حتى لا نضيع فرصة 2019" في مقال واحد.
في المبتدأ، وسعيا لتشكيل أرضية مشتركة، لا ضير في أن نحدد بعض المفاهيم: فلا بد من التنبيه على أن الأحزاب السياسية جزء من النظام الرسمي للجمهورية،

اِقرأ المزيد...

حتى لا نُضَّيِّعَ فرصة 2019

محمد الأمين الفاظلسنواصل في هذه الحلقة من سلسلة "حتى لا نُضَّيِّعَ فرصة 2019" طرح الأسئلة المتعلقة بغياب الفاعلية أو الفعالية عن الفعل المعارض، ولماذا لم تكن النتائج السياسية المتحققة تتناسب مع حجم الجهود والتضحيات المبذولة خلال ربع قرن من النضال؟
ذكرنا في الحلقة السابقة من هذه السلسلة بأن من بين أسباب غياب الفعالية عن الفعل المعارض هو أن هذه المعارضة

اِقرأ المزيد...

"المظهر".. وهم خادع و "السيبة" سيف قاطع

elwely sidi heybaرغم كل الملامح البادية لقيام الدولة على قواعد و مقتضيات الحداثة تبقى الحقيقة المرة أن واقع سيرها ظل محكوما بذات قواعد "اللا دولة" التي كانت قبل الاستقلال:

· قبائل و شرائح،

· إثنيات و طبقات،

· وهم "إمارات"،

اِقرأ المزيد...

معلومات إضافية