في ظل استياء المزارعين.. أين ذهبت المليارات التي خصصت الحكومة للقطاع الزراعي؟

لا يماري أحد في أن الحكومة الموريتانية رصدت خلال السنوات الماضية عشرات المليارات من الأوقية لصالح القطاع الزراعي، وبذلت جهودا مضنية من أجل استصلاح آلاف القطع الأرضية، إلا أن الواقع الحالي للقطاع، والاستياء الكبير الذي لم يعد أي مزارع يستطيع إخفاءه يدفع للتساؤل المشروع، هل حقا أنفقت هذه الأموال في تطوير الزراعة؟

اِقرأ المزيد...

هل هو الكيدالسياسي؟

الولي سيدي هيبهاستوقف الكثيرينَ خبرٌ ظهر على واجهات عدد من المواقع الالكترونية وقد تداولته بكثافة شبكة التواصل الاجتماعي على أن مصدره مستقى من داخل مجلس الوزراء بعيد انهائه. ويقول الخبر إن رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز خاطب الوزراء قائلا "لا تغادروافإن وزير الدفاع ومرشح الرئاسيات المقبلة محمد ولد الغزواني لديه كلام مهم يريد إسماعكمإياه وهو مغادر منذ هذه اللحظة في خروج نهائي من الحكومة".

اِقرأ المزيد...

للجزائرجديدها فوداعاً قديمها

ما تبقى من سلطة "بوتفليقة"لا يتعدى المشهد الأخير المجسد لإزاحة مرحلته وبلا هوادة من طريق المستقبلليتم إفساح المرور لجيل جديد من أحفاد شهداء لا زال رسم دمهم ، يزين بالشرف وعزةالنفس كل شبر من أرض الجزائر يناصر مَن تابع وطنيتهم ، ويخذل من خانهم . بالتأكيدسيقف نفس "الشخص" على خيبة حكمه يجرُّها خلفه ويصطدم بها أمامه وقد تنكر له مَنْ خاطِئاً خَدَمَهُم ،

اِقرأ المزيد...

الحالة لَنْتَتَحَمَّلَ المحاولة

لوكان الشعب الجزائري يخشى التهديد لما حَرَّرَ (ماضياً) وطنه من قبضة الاحتلال الفرنسي،ولا أَبْعَدَ (آنياً) مَنْ التصق جسده حاكماً لعقدين عن ذاك الكرسي ، ولا عاش رغمالمحن والشدائد مرفوع الرأس ، لذا لن يفلحَ نائب وزير الدفاع ورئيس أركان الجيشالوطني الشعبي بكلمة ألقاها من داخلالمدرسة الحربية العليا في تهديد الجزائريينالأحرار شديدي البأس ،

اِقرأ المزيد...

أحزاب بطعم "السيبة"

الوليسيدي هيبهلا شك أن الولادة القيصرية للدولة "الموريتانية"،الرومانية الاسم، "البربرية/الزنجية" الأصل، "العربية الإسلاميةالمنقلب"، من رحم اللادولة على يد جراحي الاستعمار السياسيين وعلى رأسهم(كزافييه كبولاني XavierCappolani) الذين أعطوا أرض "التناقضات الكبرى" حيزا له حدود معلومة وقفت عندها المطامع وتحددت بها الهوية القطرية،

اِقرأ المزيد...

Подробнее на сайте: http://sdelaisebe.ru http://stroi-rukami.ru http://build-dwelling.ru http://grand-construction.ruhttp://hold-house.ruhttp://samodelkinov.ru http://pro-nedvijimosti.ru
http://investment-money.ru http://poleznii.ru http://grand-builder.ruhttp://lavandamd.ruhttp://samodelnaya.ruhttp://samodelkami.ruhttp://mending-house.ru http://samodelnii.ru

ثلاثة الثلاثة في ديون الشيخ الرضى

ما الذي يمكن أنتوحي به للمنطق السليم قضية ديون الشيخ الرضى إن لم يكن غياب ثلاث وضلوع ثلاثورجاء ثلاث. أما الثلاثةالغائبة فـهي : · "الدولة" التي مهدت للأمر الخطير والسابقة الأليمة، ثمتواطأت بغض الطرف بعد أن بلغ السيل الزبى،

 · "القضاء"الذي لم يرع بعينه التي يقترض أنها لا تكون بمعزل عن الاحاطةبالأمر، بل وإن غياب القضاء كان شبه متعمد ومتمالئ بحيث عزف عن البت في الأمر للإحاطةبمجرياته وتداعياته قضائيا وقانونيا في دولة شعارها مع ذلك "دولةالقانون"،

اِقرأ المزيد...

القطاع الزراعي على حافة الهاوية.. فهل من إصلاح قبل فوات الأوان؟

لم يعد يخفى على أي ذي بصيرة الوضعية التي يعيشها القطاع الزراعي في موريتانيا منذ فترة، والتي جعلته اليوم على حافة الإفلاس الحقيقي رغم الحجم الكبير من الاستثمارات، والمبالغ الطائلة التي تم ضخها من طرف الحكومة الموريتانية لتطوير وتنمية هذا القطاع الحيوي.

اِقرأ المزيد...

تجليات من خطاب ولد الغزواني

الولي سيدي هيبهلقد تميز، من دونشك، أول ظهور للمرشح محمد ولد الغزواني لرئاسيات 2019 القادمة، بأمر استثنائي ماسبقه إليه أي من الرؤساء الذين ترأسوا البلاد قبله؛ أمر سيسجله له التاريخ بأحرف من ذهب. فالرجل الذي عرف بعزوفهعن الكلام المرسل على عواهنه وبتمكنه، كما هو معلوم،

اِقرأ المزيد...

جمعة" ثلاثية القلوب

الولي سيدي هيبهليس خيار مساء "الجمعة"بالاعتباطي ليعلن فيه محمد ولد الغزواني عن ترشحه للرئاسيات المقبلة، بل إنه نابع،على خلفية التربية الصوفية، من إدراكه عظمة هذا اليوم ووافر بركاته ومكانته فينفوس المسلمين وقد أقره الله سيد الأيام، لكن... في مساء هذه الجمعة"الاستثنائية" تقلبت قلوب من حب إلى هجران وتهجدت ألسن بمن كانت لا تهوىبالأمس،

اِقرأ المزيد...

سوق "البَشير" قَلَّفيه الحمير

أَدْرَكَ السطحَ ما كان محبوساًً ردحا منالزمان ، مفجراً (في19ديسمبر2018) الأمل المُفَرِّغ القرار المشحون برغبة الانعتاقمن سياسة مفعولها الآني ألعن ممَّا سيق في شوارع السودان ، ليُصبِحَ ثورة مباركةعلى الفساد وقلة الحياء وكل مواصفات الطغيان ،ولا مناص بعد الآن، من شِيَمِ شجاعةالفرسان ، وصولا لنجاعة التفرد في الميدان ،

اِقرأ المزيد...

معلومات إضافية